انت هنا : الرئيسية » أخبار سوريا » معتقلين سابقين في غوانتانامو يقاتلون ضمن صفوف حركة شام الإسلام في سوريا

معتقلين سابقين في غوانتانامو يقاتلون ضمن صفوف حركة شام الإسلام في سوريا

معتقلين سابقين في غوانتانامو يقاتلون ضمن صفوف حركة شام الإسلام في سوريا

مترجم | النفير

نشرت صحيفة الوول ستريت جورنال الأمريكية تحقيقاً نشر اليوم الجمعة أفاد بإن ثلاثة من معتقلي غوانتناموا السابقين ذهبوا لسوريا بغية الجهاد فيها.

ويأتي نشر القصة كإنتقاد للصفقة التي اجراها أوباما مع طالبان،والتي أفرج عبرها عن خمسة من معتقلي سجن غوانتناموا لقاء الإفراج عن جندي أمريكي معتقل وأفادت الصحيفة بأن المقاتلين الثلاثة يحملون الجنسية المغربية وكانوا قد سلموا للحكومة المغربية ليغادروا المغرب بعدها بغية الجهاد في سوريا للقتال تحت لواء حركة شام الإسلام.

واشارت الصحيفة ألا ان حركة شام الإسلام قامت بعدد من الجرائم الطائفية في سوريا كما ساهمت مع جماعات أخرى مرتبطة مع القاعدة بتحويل الحراك السوري الذي بدأ من أجل الديموقراطية بشكل سلمي الى حرب أهلية.

ويعتبر ابراهيم بن شكران و أحمد ميزوز و محمد العلمي سنوات اعتقالهم في غوانتانامو و ارتباطهم بتنظيم القاعدة في أفغانستان و معاداتهم لأمريكا وسام شرف على صدورهم, لذلك يقاتلون في سوريا لتحويلها الى بلاد تتبع الشريعة الاسلامية.

و ما زال أحمد ميزوز يقاتل مع حركة شام الاسلام في سوريا،بينما قتل كل من علمي و شكران في اب 2013 و ابريل 2014 وكلاهما قتلا في مدينة اللاذقية.

إدارة الموقع غير مسؤولة عن محتوى التعليقات

اكتب تعليق

النفير | Annafir

الصعود لأعلى