انت هنا : الرئيسية » أخبار سوريا » الفصائل العسكرية والثورية في مدينة ديرالزور تصدر بيان بإبعاد الصراعات الحاصلة عن المدينة كونها خط تماس مع قوات النظام

الفصائل العسكرية والثورية في مدينة ديرالزور تصدر بيان بإبعاد الصراعات الحاصلة عن المدينة كونها خط تماس مع قوات النظام

الفصائل العسكرية والثورية في مدينة ديرالزور  تصدر بيان بإبعاد الصراعات الحاصلة عن المدينة كونها خط تماس مع قوات النظام

بعد تمكن تنظيم داعش من السيطرة على الريف الغربي لمدينة ديرالزور وعلى مناطق صوامع الحبوب ومراط والمنطقة الصناعية التي لا تبعد سبعة كيلو مترات عن المدينة. أصبحت داعش تشكل خطراً محدقاً على المدينة وخصوصاً بعد تداول الشائعات عن إقتحامها لمدينة ديرالزور حيث أصدرت أمس الفصائل العسكرية والثورية بياناً أوضحت فيه أن مدينة دير الزور خط أحمر، وعلى الجميع تجنيبها الصراع الحاصل كونها تعتبر خط تماس مع قوات النظام السوري. وحمّلت الجميع مسؤولية حصول أي مكروه للمدينة. كما نصّ البيان على منع جميع الفصائل المقاتلة من نقل الصراع إلى داخل المدينة و أوضحت أن الفصيل الذي يقحم المدينة  بأي طرف في الصراع، سيكون خصم لكل الفصائل وسيتم الوقوف بوجهه ومقاتلته ويمنع دخول أي فصيل مقاتل للمدينة دون إذن من الهيئة الشرعية في المدينة. وذكر البيان أيضاً أن جميع المتواجدين داخل المدينة مسلمين ودمهم معصوم فلا يحق لأي فصيل اعتقال أي شخص دون مراجعة الهيئة الشرعية.ووقعت على ذلك البيان جميع الفصائل العسكرية والثورية  في المدينة أمس بتاريخ 12-5-2014.

يذكر أن تنظيم داعش قام بقطع طريق “معبار الجورة” الواصل بين الريف الغربي والمناطق الواقعة تحت سيطرة النظام اليوم، كما حصلت إشتباكات يوم أمس بين جبهة النصرة ومهربين في بادية مدينة البوكمال نتج عنها مقتل ثلاث أشخاص من كلا الطرفين.

إدارة الموقع غير مسؤولة عن محتوى التعليقات

اكتب تعليق

النفير | Annafir

الصعود لأعلى