انت هنا : الرئيسية » أخبار سوريا » غرفة عمليات “أهل الشام” تدين وقوع ضحايا مدنيين إثر قصف بالهاون على مناطق سيطرة النظام بحلب

غرفة عمليات “أهل الشام” تدين وقوع ضحايا مدنيين إثر قصف بالهاون على مناطق سيطرة النظام بحلب

غرفة عمليات “أهل الشام” تدين وقوع ضحايا مدنيين إثر قصف بالهاون على مناطق سيطرة النظام بحلب

حلب | النفير

أصدرت غرفة عمليات أهل الشام، المؤلفة من “الجبهة الإسلامية” و”جبهة النصرة” و”جيش المجاهدين”، أكبر الفصائل العسكرية المعارضة العاملة في حلب، أصدرت اليوم السبت بياناً نددت فيه بسقوط ضحايا مدنيين، إثر تعرّض أحياء حلب الغربية الخاضعة لسيطرة النظام لقصف بالهاون والقذائف محلية الصنع.

وقال البيان “إن دماء وأعراض وأموال أهلنا في المناطق المحتلة… أمانة في أعناقنا وحمايتها والذود عنها واجب محتم علينا” مؤكداً أن “ما خرجت ثورتنا ولا حملنا السلاح وأعلنا الجهاد إلا لتكون رحمة للعالمين وقمنا نصرة لأهالينا المدنيين ودفاعاً عنهم من بطش ميليشيات النظام”.

ونوه البيان إلى إمكانية قيام النظام بمثل هذه الأفعال واتهام قوات المعارضة بها، مشيراً إلى مجزرة كلية العمارة التي راح ضحيتها العشرات إثر قصف الطيران الحربي.

وطالب البيان كافة الجهات والفصائل العسكرية في حلب باتخاذ إجراءات الاحتياط عند قصف تجمعات النظام في مناطقه، مشيراً إلى أن كل من يثبت عليه عدم مراعاة الدقة في عملية القصف “ستتم محاسبته واتخاذ كافة الإجراءات الصارمة في حقه”.

كما دعا البيان أهالي “المناطق المحتلة” أن يبتعدوا مسافة لا تقل عن خمسين متراً من أي ثكنة أو نقطة أمنية أو تجمع بارز “لقوات النظام وشبيحته”.

يذكر أنه سقط أكثر من عشرة شهداء يوم الخميس الماضي في أحياء مدينة حلب الخاضعة لسيطرة النظام، إثر استهداف المعارضة للثكنات العسكرية والأفرع الأمنية لقوات النظام، تزامناً مع المعارك  العنيفة التي تدور على خطوط التماس في المدينة.

ahlshamsatement

إدارة الموقع غير مسؤولة عن محتوى التعليقات

اكتب تعليق

النفير | Annafir

الصعود لأعلى