انت هنا : الرئيسية » أخبار سوريا » انضمام جبهة الأكراد إلى ألوية فجر الحرية واشتباكات هي الأعنف بين قوات المعارضة وداعش في ريف حلب

انضمام جبهة الأكراد إلى ألوية فجر الحرية واشتباكات هي الأعنف بين قوات المعارضة وداعش في ريف حلب

انضمام جبهة الأكراد إلى ألوية فجر الحرية واشتباكات هي الأعنف بين قوات المعارضة وداعش في ريف حلب

حلب | النفير

أعلنت جبهة الأكراد المقاتلة في حلب وريفها صباح اليوم الأحد في بيانٍ مصور انضمامها إلى ألوية فجر الحرية وتوحيد الجهود مع هذه الألوية بغية طرد تنظيم داعش من ريف حلب الشرقي والشمالي. وتحدث أحمد حسو الناطق الرسمي باسم جبهة الأكراد في سوريا للنفير قائلاً: “إنّ الهدف من هذه العملية هو رصّ الصفوف لقتال تنظيم داعش حيث أنّ هذا التنظيم ليس أقل خطورة من النظام ونحن كثوار لسنا بنادق على أكتاف مقاتلي داعش لنحرر مناطق النظام ليأتوا هم من الخلف ليغدروا بنا ويأخذوها منا بكل سهولة ليفرضوا نظامهم الإسلامي المتشدد على شعبٍ مسلمٍ في الأساس. في النهاية أدعو الدول التي تقدم الدعم إلى هذا التنظيم إلى إيقاف دعمها فوراً”.

Kurds Front
واندلعت إثر الإعلان صباح اليوم اشتباكاتٌ تعتبر الأعنف بين قوات المعارضة المسلحة وتنظيم داعش في ريف حلب الشرقي والشمالي حيث علمت النفير أن قوات المعارضة سيطرت على أجزاء واسعة من قرية الخلفتلي في ريف حلب الشمالي وقتلت حوالي 22 عنصراً من التنظيم وأسرت عدداً منهم. كما قامت قوات المعارضة متمثلة بجبهة الأكراد وأحفاد المرسلين التابعتين لألوية فجر الحرية باقتحام قريتي كدريش والزيادية بالقرب من أخترين في الريف الشمالي لحلب. واستهدفت قوات المعارضة مواقع يتحصن فيها عناصر تنظيم داعش بمدفع جهنم حيث أوقعت عدد كبير من القتلى في صفوفهم.

أما حصيلة الاشتباكات حتى اللحظة فهي عشرات القتلى من تنظيم داعش وعدد كبير من الجرحى والأسرى.

 

إدارة الموقع غير مسؤولة عن محتوى التعليقات

اكتب تعليق

النفير | Annafir

الصعود لأعلى