انت هنا : الرئيسية » أخبار سوريا » قافلة الإغاثة التابعة للأمم المتحدة تتوقف في اليوم الأول

قافلة الإغاثة التابعة للأمم المتحدة تتوقف في اليوم الأول

قافلة الإغاثة التابعة للأمم المتحدة تتوقف في اليوم الأول

تم إيقاف أول قافلة مساعدات تقدمها الأمم المتحدة لسوريا يوم أمس بعد أقل من 24 ساعة على بدء مهمتها وألقى مسؤولو القافلة باللائمة على “عراقيل إدارية” وضعها النظام السوري.

وكان مجلس الأمن الدولي قد أقر قافلة المساعدات لسوريا بعد توافق كافة الأطراف في اجتماع الشهر الماضي ما أدى للسماح بدخول مساعدات إنسانية.

وذكر مندوب الأمم المتحدة إن ثمانية من أصل 79 شاحنة تحمل غذاءً ودواءً تمكنت من العبور إلى مدينة القامشلي بينما حاول المنسقون الحصول على إذن من الحكومة السورية لإتمام المعاملات الجمركية.

وصرح المنسق الإنساني الإقليمي التابع للأمم المتحدة نايجل فيشر “لدينا موافقة شاملة من الحكومة السورية لكن اليوم عطلة والجانب السوري من الحدود مغلق”، وأضاف “الخميس كان عيد الأم وهو عطلة رسمية في سوريا لذا بعثت الحكومة السورية بخطاب خاص للجمارك حتى تفتح الحدود وسنرى إن كان الأمر نفسه سيكون ممكنا اليوم السبت”

واتهم مسؤول مساعدات غربي النظام بعرقلة جهود توصيل المساعدات، وأضاف “سيستخدم النظام كل أشكال العراقيل لتعطيل الأمور. يدعو قرار مجلس الأمن الدولي إلى الدخول بحرية ودون عائق”

وتساءل أيضا عن استراتيجية الأمم المتحدة في طلب الإذن يوميا حتى تتحرك المساعدات، وقال “ربما كان من الأفضل طلب دخول شامل. ما نحتاج إليه هو خطوط إمداد مستمرة وهذا لا يحقق ذلك.”

وعبر مسؤولون غربيون وسكان سوريون عن مخاوفهم ايضا من أن من يعيشون في المناطق التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة لن يستفيدوا من الإمدادات التي سيوزعها شركاء للحكومة السورية.

إدارة الموقع غير مسؤولة عن محتوى التعليقات

اكتب تعليق

النفير | Annafir

الصعود لأعلى