انت هنا : الرئيسية » أخبار سوريا » الكورد السوريون يحتفلون بعيد النوروز غير آبهين بقرارات الأسايش

الكورد السوريون يحتفلون بعيد النوروز غير آبهين بقرارات الأسايش

الكورد السوريون يحتفلون بعيد النوروز غير آبهين بقرارات الأسايش

النفير | عفرين

استقبل مئات الآلاف من الكورد السوريين في سوريا وعبر العالم اليوم الجمعة السنة الكوردية الجديدة “النوروز” بتظاهرات وفعاليات شعبية ضخمة. حيث بدأت احتفالات النوروز بإيقاد شعلة النار مع غروب شمس يوم الخميس 20 آذار 2014 ومازالت مستمرة حتى اللحظة. ففي عفرين وكوباني (عين العرب) وسري كانيه (رأس العين) وقامشلو تجمع مئات الآلاف من الكورد في الشوارع والساحات العامة مساء الخميس حيث قاموا بإيقاد شعلة نوروز في جميع المناطق الكوردية وذلك بالرغم من قرار مسلحي الأسايش (الشرطة) التابعين لحزب الاتحاد الديموقراطي (ب ي د) والذي يسيطر على المناطق الكوردية معلناً إياها “مناطق إدارة ذاتية”. القرار الذي قضى بعدم السماح بالتجمع والتجمهر لإحياء الـ نوروز دون ترخيص رسمي من الأسايش.

10009723_10203733453521026_322787614_n

10151471_10203733452881010_848596143_n

ويعتبر النوروز العيد القومي لدى الكورد وعدد من شعوب شرق آسيا وهو يصادف اليوم الأول في السنة الكوردية الجديد 21 آذار من كل عام. ويصادف التحول الطبيعي في المناخ ودخول فصل الربيع الذي هو فصل الخصب وتجدد الحياة لكنه يحمل بعداً قومياً لدى الكورد وخاصةً فيما يخص التحرر من الظلم والخلاص حيث كان إشعال النار حسب الأسطورة رمزاً انتصار إرادة الشعب متمثلةً بكاوا الحداد على الحاكم المتجبر البادشاه ضحاك. هي أقدم وأقدس المناسبات بالنسبة للكورد لكونها تعبير شعبي صادق لإثبات الوجود القومي للكورد.

967444_10203733453801033_1169673217_n

إدارة الموقع غير مسؤولة عن محتوى التعليقات

اكتب تعليق

النفير | Annafir

الصعود لأعلى