انت هنا : الرئيسية » أخبار سوريا » معاذ الخطيب لمسيحيي سورية: لا تدفعوا الجزية لأحد

معاذ الخطيب لمسيحيي سورية: لا تدفعوا الجزية لأحد

معاذ الخطيب لمسيحيي سورية: لا تدفعوا الجزية لأحد

النفير | فيسبوك

وجه السيد معاذ الخطيب الرئيس السابق للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية رسالة إلى مسيحيي سوريا عبر حسابه على فيسبوك يطالبهم بها بعدم الرد على داعش التي فرضت الجزية على مسيحيي الرقة، كما استنكر الخطيب الأعمال الموجهة ضد المسيحيين كخطف الراهبات من معلولا ووصفها باللصوصية الكاملة واتهم أجهزة مخابرات دولية وإقليمية بتدبير هذه الأعمال لاستنفار العالم ضد المسلمين.

وهذا نص الرسالة:

عندما دخلت جيوش المسلمين بلاد الشام أخذوا الجزية من القبائل النصرانية كبدل عن التجنيد الاجباري الذي يلتزم به المسلم تجاه دولته.

لا يمكن أن تلزم أحداً بالقتال ضمن مؤسسة لا يؤمن هو بأهدافها.

الجزية تعهد بالحماية العسكرية والدفاع عمن تشملهم الدولة بسلطانها.

عندما اضطر أبو عبيدة للانسحاب من بعض المناطق أعاد الأموال إلى القبائل التي أخذ منها الجزية.

الطلب من المسيحيين في الرقة دفع الجزية ليس له علاقة بالاسلام من قريب ولا بعيد.

هناك عمل مخابراتي اقليمي ودولي لاستنفار العالم ضد المسلمين عن طريق أعمال حرفية تشوه الإسلام ، ومنها اعتقال الراهبات المنعزلات في الأديرة للعبادة ، وستستخدم تلك الاوراق لاحقاً لاثارة قضايا خطيرة ضد الثوار في المحاكم الدولية.

لا يوجد أي فائدة في اعتقال الراهبات ، وللأمانة فاعتقالهم لصوصية كاملة قام بها مغفلون من أجل أخذ أموال حرام هائلة يطالبون بها.

سورية من البلاد المميزة والراقية في التعامل بين المسلمين والمسيحيين ، وربما لا يعرف الكثيرون أنهم ينحدرون من قبائل مسيحية دخلت الإسلام لما رأت من عدله وسماحته.

يا مسيحيي سورية: لا تدفعوا الجزية لأحد، فقد كانت لأئمة هدى ليحموكم وتنعموا بين ايديهم بالعدل وقد فعلوا، والآن يريد لصوص أخذها منكم لتتقوا شرهم.

الإسلام الذي احترمكم طوال وجوده ليس لصاً ليسرقكم ولم يأت وصياً عليكم، وكلنا شركاء في وطن صار يمتهن فيه المسلم والمسيحي وتستباح فيه كل حرمات الانسان.

إدارة الموقع غير مسؤولة عن محتوى التعليقات

اكتب تعليق

النفير | Annafir

الصعود لأعلى